الأحد، 16 أغسطس 2020

معاذ الالوسي عن تصدع الجمال الانثوي

SHARE

 Al Alousi

ساعة واحدة · 

هذا منشور خارج المنهاج. خاص. انا مرزوق من ناحية الكتب، ينعم علي بكل كتاب جميل وباللغتين العربي والانكليزي. الكبير الصديق خالد مطلق. من مانحي الكتاب الجميل للفقير في الجزيرة التي تتكلم غي شكل. اتاني بو اسطة زميلي وصديقي محمد الصوفي ( يدير باله عليَ). ومن بغداد. كتاب ولا أجمل منه. له صفات المسند والكامل والمحقق والصحيح في الجمال والحشمة، وبإهداء من الكاتب خالد يخجلني اعادة نشره. اذن شاركوني، لماذا انا ممتن لخالد ولصاحب البريد المحمول حمودي. " ميتافوره"


تصدع الجمال الانثوي كتاب أكاديمي

في دراسة العمارة


في جلسة صداقة، عاتبتني واعترضَت على استاذة في كلية عمارة في جامعة مرموقة، استاذة أكن لها كثير من الاحترام. حول الحاحي وتصريحي المتكرر في محاضراتي. اعترضت على قولي استحالة تدريس العمارة إذا لم نضمن خلال مناهجنا الدراسية الرسم الحر، وخلال سنين الدراسة بأجمعها. ورسم جسم البشر وبالأخص المتناسق الجميل او حتى العتي المتغضن، " جمال كان يوما". فالدراسة ناقصة، اعترضت الاستاذة واعتقدت جازمة. لا حاجة لنا برسم العري لتخريج المعمار، لتأهيله في خلق الجميل، تفاجأت وتهيبت الدخول في الاخذ والعطاء وربما اضطر الى ما النزول في المحادثة الى ما لا يحمد عقباه في آداب الكلام.

الان وبعد صدور كتاب تصدع الجمال الانثوي- المرأة في المدينة والفن ، للناقد الكاتب الموسوعي. خالد مطلك. أجد نفسي قد تسلحت بما يجيب ويقنع.

ان درس الرسم الحر، او بالأحرى رسم المرأة، بمعزل عما يشوهه، وتناسق اعضاء جسمها ضروري للمعمار ان يتقنه قبل ان يمارس تناسق ونسب الجدار والمبنى والمدينة. اعضاء تتناسق وتتناغم لخلق حالة تغني وتلهم. باحتشام ورقة كلها تقدير واحترام.

معمارية تدعي انها لا تستسيغ العري في نساء او رسوم رفائيلو اربينو وهو معماري، كيف تخرجت/ ونالت الشهادة واستاذها غافل عن حسها المعماري. جهل في اهم ما يلهم في العمارة.


اذن انا استعمل " تصدع الجمال الانثوى. درس كامل، كورس غير اختياري، من لا ينجع ويعبره لا يتخرج معمارا، وبخلافة سيتخرج، غير مسقول بالرقة والعين المحبة للجمال وتفرعاته.

كتابك واهداءه " ثنى موقفي في مسعاي الملح،" اغناني وانا التابع بكل استمتاعاتي لكل ما هو جميل، نصوص ووقفات تزيد في شفافية العمارة واناقتها، بدون بروتالية خشنة، ونسب متوحشة صادمة. الابتعاد عن الغث في النسق المعماري. تحيات لك يا خالد، وهذه ليست المرة الاولى تفجر بقلمك وبحثك وحسك. تفجر ما في كوامن فكرنا، ونحن مطوقون بتقاليد المتسلط، ايً كان اتجاهه. يمينا او يسارا. وحتى الذي لا يحمل اتجاه في بوصلة الفوضى. انت تنير الدرب لشباب العمارة وهم يطالبوا بحقهم ايضا في كسر والشك بكل الباليات.

SHARE

Author: verified_user

0 facebook: