الشّعر-جاين كورتيز



ترجمة ريم غنايم

في الواقعِ
لن يلوحَ
الشّعرُ
في
أيّ
سربِ دجاجٍ.

القصائدُ اليومَ كالأعلامِ
ترفرفُ فوق سقفِ محلّ للخمور
القصائدُ كالقرود
تنتظر سُيّاحًا يُلقمونها.

وهل يهمّ
كم مجازًا يصلك
عندما تغرب
الشّمس مثل
طيرٍ محنّط في
غابة وحدتك
الاستوائيّة؟

في الواقع
لن ينشدَ الشعرُ
الجازَ
في فمِ
آكلِ النّمل الضيّق
مهما
تبقّى من رموزٍ
لترى القمر
يُحتضر في نثارِ منشار
ظفرك.

تعليقات