مشاغبات

الترهل في الشعر، يدل على أن الوسط الثقافة يحتاج حركات جديدة وسجالات جديدة، من قبل كنا نقول أن الشعر يعيش في عزلته، وبعض الشعراء يستغلون الثورات للخروج من العزلة، اليوم الشعر في مرحلة ضبابية، فقد البوصلة، كثر التنظير وقلّ الشعر، الشعر بحاجة إلى أصوات جديدة وأفكار جديدة ومشاغبات جديدة... 
الحديث عن الممنوع وحده لا يكفي، تمجيد الأباء لا يصنع ابناء، العودة إلى التراث يلزمها شيطان جديد يفجر التراث في سياقات جديدة، اللعنة المصطنعة تموت قبل الآوان.

***
احدى السيدات الحزبيات انزعجت لأن وضاح شرارة كتب مقالا عن سلوكيات والدها السياسي، الانزعاج كان واضحا لأن السيدة ترى والدها نقياً نقاء الورد، وهو المشارك في الحرب الأهلية والذي تبنى أكثر من عملية اغتيال، وخاض معارك عبثية هناك وهناك، كل هذا التاريخ لم يزعج السيدة، التي توقفت متوترة عند مقال ينقل الوقائع التي ربما تزعج معظم غلاة الحرب الذي خرّبوا ودمروا في البلد.
***

ليست هناك تعليقات