الحمل

محمود درويش وحكاية هذه المقابلة /الكمال فـي الشعر مستحيل، لذلك أفكر دائماً بالنقصان

محمود درويش وحكاية هذه المقابلة /الكمال فـي الشعر مستحيل، لذلك أفكر دائماً بالنقصان
مقابلة مع محمود درويش


بعد الاعتداء الهمجي في مدينة نيس، تابعت ما أمكنني من ردود أفعال، باختلاف الآراء من أقصاها إلى أقصاها.
مثير للاشمئزاز أن بعض الأشخاص، وتحديداً من السوريين المحسوبين على الثورة، للأسف، ربطوا حادثة “نيس” بحوادث الدهس ضد المحتل في فلسطين، حتى أن أحدهم وصف الفلسطينيين بالدواعش ! لم أسمع حتى من اليمين الفرنسي المتطرف هذا الكلام.
لا أعرف إلى أين قد يصل الأمر بهؤلاء، (وهذا ليس أمراً يحتمل رأياً وآخر مخالفاً له..)، لكني لا أستطيع الفصل بينهم، للأسف، وبين أولئك الذين أطلقوا الرصاص احتفالا بمحاولة انقلاب عسكري في دمشق، أو الذين فرشوا له مؤخراتهم في صحف القاهرة وشاشاتها.
هائل هو الفرق بين مظلومية سمجة ومطالب أصحاب حق. ليست القضية الفلسطينية مركز الكون؛ الكوكب متخم بالكوارث والنكبات. لكن التشكيك في قضية عادلة، في أحسن الأحوال، محض خراء.
وبالمرة، العاجز عن التمييز بين نضال الشعب الفلسطيني وبين مسرحيات المقاومة والممانعة، فالأجدر به إعادة البكالوريا، ويشد حيله شوي لتحصيل علامة جيدة في مادة “التربية القومية”. (بـ٢٠ علامة يمكن يطلعله فرع “احتلال ديموقراطي شرق أوسطي أوحد” بيضمن مستقبله..).

0 facebook Blogger 0 Facebook

 
alrumi © 2014. جميع الحقوق محفوظة. نقل بدون تصريح ممنوع اتصل بنا
Top