الحمل

فواز طرابلسي عن سمير قصير

فواز طرابلسي عن سمير قصير
عن سمير قصير



عاودت خرافة «مفاتيح الجنة» للظهور مجدداً، وهذه المرة على معصم انتحاري حوثي تصدى له أفراد المقاومة الشعبية قبل أن يصل إلى الحدود السعودية، وتحديداً في منطقة «ميدي» اليمنية، وأردوه قتيلاً.
وأكد أفراد المقاومة لـ«الحياة» وجود سوار في معصم الانتحاري كتب عليه إشارات تزعم أحقية حاملها في دخول الجنة.
ومعلوم أن بدعة «المفاتيح» المزعومة ظهرت إبان الحرب العراقية - الإيرانية، إذ كان يستخدمها الخميني كوسيلة للتأثير على الشبان الذين يقاتلون في أرض المعركة.
فيما لم تسجل في العاصمة اليمنية صنعاء أي أصداء للنفير الذي دعا له «الحوثيون» في المدينة التي ترزح تحت إدارتهم منذ آذار (مارس) 2015.

0 facebook Blogger 0 Facebook

 
alrumi © 2014. جميع الحقوق محفوظة. نقل بدون تصريح ممنوع اتصل بنا
Top