الحمل

محمود درويش وحكاية هذه المقابلة /الكمال فـي الشعر مستحيل، لذلك أفكر دائماً بالنقصان

محمود درويش وحكاية هذه المقابلة /الكمال فـي الشعر مستحيل، لذلك أفكر دائماً بالنقصان
مقابلة مع محمود درويش

عن الفايسبوك

الوحيد الذي أصدّقه حين يقول كما كان يقول أمامي وأمام غيري ان محمود درويش كان يقرأ له قصائده قبل نشرها ليعرف رأيه هو أحمد دحبور الشاعر الفلسطيني المظلوم بين الشعراء والمحسوبين على الشعر الفلسطيني.
أحمد دحبور شاعر كبير ومهم وأفصح الشعراء والكتاب الفلسطينيين لغةً بمن فيهم محمود درويش ومن أكثرهم ولعاً بالقراءة والتعرف على كل ما يقع تحت بصره من الكتب باللغة العربية مكتوباً بها أو مترجماً اليها في الشعر والرواية والفكر والفلسفة والمسرح والسينما والفن والتاريخ والدين ... وربما لأنه لم يعرف أي لغة أجنبية فقد أصبح ضليعاً بها الى حد يمكن أن نعتبره مرجعية لغوية كان يستأنس برأيه شعراء كثر ويراجع كتباً لكثيرين من الكتاب ويصحح لهم وأحياناً يعيد كتابة ما كتبه البعض.
في مرة صحح أحمد دحبور كلمة في قصيدة لمحمود درويش هي كلمة الجحيم فقد كتبها درويش كما هو سائد مذكراً وهي مؤنث باللغة العربية والمرجع هو القرآن. وفرح درويش بذلك.
أحمد دحبور مريض الآن ولا أدري في أي حالة مرضية لكني أحببت أن أكتب هنا اليوم تحية لهذا الشاعر الكبير ابن المخيم الذي علّم نفسه وغيره الشعر وعاد كما قال الى الجزء المتاح من الوطن ونزح من غزة الى رام الله بعد أن كان حضوره في غزة يعطيها ألقاً وبهاءً حمله من مخيمات سورية وهاهو اليوم في مستشفى في رام الله المفرمة.
تحية الى أحمد دحبور الشاعر الوسيم الخجول والزاهد في وسامته.

0 facebook Blogger 0 Facebook

 
alrumi © 2014. جميع الحقوق محفوظة. نقل بدون تصريح ممنوع اتصل بنا
Top