تمزيق صور الخميني وخامنئي في محافظات عراقية جنوبية

9:46:00 ص
هاجم متظاهرون غاضبون عراقيون يعتقد أنهم من التيار الصدري مساء أول من أمس مقار أحزاب عراقية موالية لطهران، لاسيما حزب الدعوة الإسلامية، في عدد من المحافظات جنوب العراق ومزقوا صورا لمرشد الجمهورية الإيرانية علي خامنئي وسلفه الراحل الخميني.
وانتشرت صور على مواقع التواصل الاجتماعي لحشود كبيرة وهم يمزقون صورا للخميني وخامنئي.
وأقدم المتظاهرون على اغلاق بعض مكاتب الأحزاب وكتابة عبارات عليها من قبيل «مغلق بأمر الشعب».
وفي رد فعل على الحادثة، انتقد رئيس الوزراء العراقي السابق والأمين العام لحزب الدعوة نوري المالكي مهاجمة مقرات حزبه في عدد من محافظات الجنوب العراقي، واصفاً إياها بـ «اعتداءات آثمة قامت بها مجموعات شغب».
ووصف المالكي في بيان له المتظاهرين الغاضبين في المحافظات الجنوبية بأنهم يشبهون «عصابات الحرس الجمهوري وفدائيي صدام» حسين.
وحذّر رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي من كل التصرفات المتهورة والاجرامية التي تستهدف اي مؤسسة عامة او مكتب كيان سياسي متوعدا بمحاسبة المسؤولين عنها بقوة وحزم.
(الراي)

شارك الموضوع :

إقرأ أيضًا