الفوبيا تزحف الى ايسلاند

12:19:00 م
الشرطة الآيسلندية تقتحم كنيسة وتخرج لاجئين عراقيين منها، علي (16 عاماً) وعامر (30 عاماً). كان اللاجئان قد وصلا إلى الجزيرة قادمَين من النرويج قبل سبعة أشهر، وقد قدما طلب لجوء بشكل قانوني. قبل أيام، احتميا في الكنيسة، بمعونة من مواطنين آيسلنديين داعمين لحقهما في البقاء في آيسلندا. ظن الجميع بأن الشرطة ستحترم حرمة الكنيسة ولن تقتحمها أو إنها على الأقل لن تخرج الشابين منها. بعد أن اقتيد علي وعامر خارجاً، تم ترحيلهما على الفور إلى النرويج. هذه الواقعة أحدثت صدمة في عموم المجتمع الآيسلندي، "ثاني أسعد شعوب الكوكب سعادة". 
الفوبيا تزحف!
عن صفحة مازن معروف

الفيديو
https://www.youtube.com/watch?v=T6HWd1Xts6E






شارك الموضوع :

إقرأ أيضًا