الثلاثاء، 4 أغسطس 2015

رنا حاف... فليذكرني من يشاء

SHARE




أتمنى أن نستطيع، جميل وأنا، إنجاز مئة لوحة، بمواد مختلفة وعرضها حتى لو في الشارع، لمشاركتها مع الآخرين

بعد العمل على البازلز لسنوات ثلاث، بأشكالها المختلفة (خشب،كرتون...) وبمواضيعها المختلفة (الحيوانات، النباتات، الأحرف، الأرقام،...) حان الوقت أن نفير، أن نبدل الشكل والمضمون، لنتعلم وننجز أشياء جديدة.
أحاول، دون خبرة حقيقية بعد، من باب التجربة والمحاولة فقط، أن أدخل جميل في الرسم.
لاحظت من خلال المتابعة أن في الصغار المتوحدين من يبدعون بالرسم. يظهر أطفال كثر على المواقع المختصة بالتوحد موهوبون بالرسم وتعرض أعمالهم عليها. أعتقد أن الرسم يعكس بطريقة أو بأخرى، كيف يرى المتوحد، وكل متوحد واحد لا يشبه الآخر، العالم، وكيف يتلقى ما فيه. حواس المتوحد الخمس تعمل بشكل مختلف عن حواسنا، والرسم خصوصا إنعكاس لحاسة النظر. الرسم تظهير مادي لجزء من غموض المتوحد. أشهر الرسامين المتوحدين هو فان غوغ. لم ينقل فان غوغ الطبيعة الحقيقية حتما، ولكن على الأرجح أنه نقلها كما كان يراها، مرتجة ومائلة وفي حالة دوار. مخضوضة ومتأرجحة.
حتى الآن لا ينجز جميل لوحاته بمفرده. أساعده. أفرد المواد جانبه. أدلق اللون على الورق، فيمرغه عليه بيديه. لم نستعمل الريش بعد. مسكها وتحريكها ما زال صعبا على أصابع جميل المترددة. أو أناوله أقلم الشمع، فيخرطش. ثم أضع غري فوق الصفحة الملونة، وأختار مادة ليلصقها (عيدان خشب، ريش، شرائط بلاستيك، عدس، أرز...)
ما جعلني ن أفكر بالبدء بالعمل على الرسم مع جميل، هو 
أنه صار مؤخرا يحب الأقلام. كل مرة يرى جميل قلم، يمسكه ويخرطش به على الحيطان. وجميل أيضا يحب المواد الحسية، ويلتذ بمسكها واللعب بها بين يديه، لذلك اخترت تلوين الماء والمواد المختلفة

100لوحة... أقل أو أكثر لا يهم. نعرض أولا نعرض، لا يهم. المهم أننا نستمتع بما نقوم به. 
غدا وأنا خارجة من العمل علي أن أمر على مكتبة مالك وأشتري بورت فوليو مقاس A3. فليذكرني من يشاء، رجاء.
SHARE

Author: verified_user

0 facebook: