الاثنين، 22 يونيو 2015

محمدعبد الحميد بيضون(الجنرال الصغير يهدد بالفيدرالية)٠

SHARE

فايسبوك


 انتهى الأسبوع الماضي على تهديد ميشال عون بالفيدرالية ولكن هو يهدد من؟ وما معنى هذه الفيدراليةالتي يطرحها غاضباً؟
 الفيدرالية هي عملياً تقسيم البلد الى ولايات او أقاليم مع حكم محلي لكل ولاية اي رئيس او حاكم لكل ولاية مع حكومته ومجلس نيابي محلي أيضاً له حق التشريع في الشؤون المحلية٠هل يقصد عون تقسيم لبنان الى ولاية مسيحية وولاية شيعية وولاية درزية وولاية سنية وكيف يحدد هذه الولايات؟ ام يقصد عون اعتبار كل محافظة حالية ولاية؟ في الحالتين سينكفئ الدور المسيحي لأن هذه الفدرالية ستعني انه سيكون للمسيحيين حاكم ولاية من سبعة ولايات بدلاً من رئاسة الجمهورية حالياً وان نفوذهم السياسي سيكون محصوراًفي حدود هذه الولاية وهذا يعني أيضاً ان حضورهم على مستوى الحكومة الفدرالية التي تقرر سياسات الأمن والدفاع والمعاهدات الدولية والسياسة الخارجية والسياسة المالية وانظمة التعليم سيتراجع بنفس النسبة والاخطر انه لن يكون هنالك مناصفة على مستوى المجلس النيابي الفيدرالي. تهديد عون يعود بالمسيحيين الى شعار "من المدفون الى كفرشيما" وهو شعار رماه أصحابه الأصليون في سلة المهملات بعد ان عرفوا انه تقزيم للدور المسيحي وتفتيت للبنان. اليوم عون يقول انه اذا لم يصل الى رئاسة الجمهورية فإنه يقبل ان يكون حاكم ولاية ولو خسر المسيحيون كل حضورهم٠ تهديد عون هو إطلاق نار على المسيحيين٠حرب إلغاء لدورهم ٠ اما شركاء عون في المحاصصة والفساد تحت راية الوصاية فإنهم يصفقون له ولكل جنون يحميهم ويحمي الوصاية٠
(نائب سابق)
SHARE

Author: verified_user

0 facebook: