"موت قلب فتى" عبد الوهاب الجرواطي

11:16:00 ص
كم من فتاة كانت سبب في موت قلب فتى
! وكم من معلمة كانت السبب في نجاح رجل كان بالأمس فتى
ترى بعض الأحيان امرأة صحبة - فتى- رجل وهي راضية.
وترى أحيانا أخرى رجل رفقة -فتاة- امرأة فتراه فخورا بصحبتها.
جمال الطبيعة يضفي جمالا على نفوس البشر
وعنفوانها يزيد من خشونة البشر.
فلما هذه الازدواجية المزيفة
والتناقضات والاختلافات المزركشة.
ما بال شخص ينافق أنثى لتشويه شرفها.
وما أمر تلك الأنثى التي تبيع شرفها
وكيف تنسى انها وردة لا يداس عليها بالأقدام.
أمرنا غريب بعض الشيء وحالتنا تربك كثيرا.
فلا شيء يعجبنا ولا أمر يعنينا
هناك من يحن لليل وهدوؤه.
وهناك في المقابل من يكره الليل وأشباحه.
هناك من يركب القطار وهو سعيد ومسرورا.
وهناك من يركبه تعسا مرغما.. من واقعه هاربا.
في حقيقة الأمر لا شيء يعجبهم
لكنهم قنطوا من هذا وذاك
واختاروا أخيرا هذا وذاك

شارك الموضوع :

إقرأ أيضًا