عيسى مخلوف... هوكوساي في ال "غران باليه".

12:01:00 م


هكذا تطالعنا الموجة الزرقاء المتوَّجَة بالزَّبَد والمُصابة بالهَلَع، وقد ارتفعَت عند سفح جبل "فوجي"، الجبل البركانيّ الشهير الذي أعاد الفنان الياباني ابتكاره من خلال الرسم، راصداً علاقته مع عناصر الطبيعة وفي مقدّمتها الضوء واللون والغيوم.
هوكوساي عاش بين القرنين الثامن عشر والتاسع عشر. استوحى منه الفنانون الانطباعيّون، وهو إحدى العلامات الفارقة في تاريخ الفنّ وأحد الفنانين الذين اكتَووا بهاجس الكمال وبرؤيةٍ جماليّة يصبح معها الفنّ قضيةَ وجود. رؤية كأنها آتية من أزمنة أخرى ومن عالم آخر، وتطالعنا في عبارته التالية:
"عندما بلغتُ السادسة من العمر، بدأتُ أرسم ظاهرَ الأشياء. ومع اقترابي من الخمسين، أنجزتُ رسوماً كثيرة، لكنني لم أحقّق شيئاً يستحقّ الذّكر قبل أن أبلغ السبعين. في الثالثة والسبعين، استوعبتُ تقريباً شكلَ الأسماك والنباتات وهيئة العصافير وطبيعتها الحقيقية. وحين سأبلغ الثمانين، سأتقدّم قليلاً، وسأتمكّن، في التسعين، من تَبَصُّر جوهر الأشياء بحيث سأتوصّل، وأنا في المئة، إلى مرتبة أعلى يتعذّر تحديدها. وفي المئة وعشر سنين، ستصيرُ مُشبَعَة بالحياة كلّ الخطوط والنقاط التي أرسمها"...

رصد فايسبوك

شارك الموضوع :

إقرأ أيضًا