"أكره الفقد جدا" لنغم مرمر

3:26:00 ص
الماء عطري
وزينة شعري قلمي
والسكون خلخالي الشفّاف الأبكم
هذي أنا
أتلحّف سراج الليل
وأنام فيه
أُغمِض رمشًا 
فيفيق الثاني
ويوقظني معه 
لنلعب
أما حان وقت اللهو يا صغيرتي ؟
أم أنّه انتهى ؟
كلّ ما فيكِ يدعو للطفولة
ولسرقة كلّ الضحكات الماورائية 
وكل الزينة الميلادية
وبثّهم في ثغرك الذي يمارس اليوغا
وأعلى جمجمتك الغريبة هذه !

تمضي ساعاتٌ من الليل 
وأنا أتسامَر مع أهدابي
يقفزون معي
يهربون الى ما وراء الكواليس
يؤنّبوني
يُحاسِبوني
ويجُرّوني نحو مصقلتي
فيعدموني ليلة
ويصفحو عنّي ليلة

كأنّي بهم يمسحو بأُنسٍ ،جدارَ قلبي
يستلقون عليه بكلّ خفّة
يستحمّون بدمعتين 
يخجلون من افشاء خُلوتِهم 
فيُغلِقو بابَي جفنيَّ
لسترِ ما قد استيقظ في نفسي ..

نظلُّ راكِدين 
هكذا
فوق الأريكة 
تحت القمر
نُناجي ربّ البشر
الى أن يمِلَّ رِمشي منّي
فيَهوِي شهيدًا أعلى خدّي ....
وأنا أكره الفقد جدًّا ! 

(لبنان)

شارك الموضوع :

إقرأ أيضًا