نصوص لبنى السحار

3:32:00 ص

1
لي دمية مزاجية تنام في النهار
وإذا جاء الليل تقول أنها مشتاقة للشمس
 ولي طفلة أنجبتها وأنا في السابعة
 تصرُ أنها ليست ابنتي
وتطلب أن اغير اسمها من أمنية إلى جميلة
ولي أيضا سفينة ضخمة
 اطلب من قبطانها أن يؤخذني إلى وطن يسكنه الطيبون (فقط)
 أو منفى فيه عشرات اﻷلوف من العازفين والطيور، فيضحك
ولي قلب أتعبني،لا يكف عن شرب الكحول
 يريدنا أن نعيش على سطح القمر
 أنا والدمية وطفلتي والقبطان
ويريد أن نصطحب معنا شاعر و مجنون وطبيب نفسي
 وقاتل محترف لينهي الحكاية إذا لزم اﻷمر

2
اكتب عن (الآهة) واسترسل
 قبل بلوغ النشوة يمر على الورق مالك الحزين
 يسكب دمعه ويذهب
 فتتكدس السحب السوداء في سماء القلب
 خلال وصلة الكآبة الشهية
 اسمع تأوهات ناي يمارس الحب مع الكمان
 يقول صديقي الكروان أزرق ، أزرق ،أزرق
 فتمطر بغزارة داخل جسدي وخارجه
 ماءا شديد الزرقة
ومكعبات ملح


3
حينما وقعت في المصيدة ،لم أقل آه
رسمتُ ضمادا وناي
 وتذكرت كل الفرائس على مر التاريخ
 اكتشفتُ يومها أنني ذكية ومحظوظة
 كانت المرة الأولى التي أكتب فيها كلمة حرية
 عندما تأكدتُ أن الشمس نسيت مكاني
 رسمتُ ضمادا أكبر وطبلة وجيتار
رقصنا كالعشاق
 أنا وصديقتي التي وقعت في المصيدة المجاورة قبل أعوام




4
يقول أخي أنني صخرة
 وجارتنا تصر أنني طائر كافر
 وحبيبي الأسبق يرسمني كزهرة بنفسج لها أشواك
 أنا أقول أنني انحدر من عائلة أشباح عريقة ،تحب الموسيقى
 أبي لا يعرف أنه أبي
 وأمي تدعي بأننا من الإنس المتشددين دينيا
أما أختي فتشهر السكين في وجهي كل يوم لأنني قلت لها أنتِ (إمعة)
 صديقتي الميتة تعرفني جيدا وتسمعنا
 عندما احتد النقاش بيننا بالأمس
عادت إلى الحياة،
لتؤكد لهم بأنني إنسانة على شاكلة الفراشات
 ولكنني نصف حية ونصف ميتة





شارك الموضوع :

إقرأ أيضًا