مارلين الشقراء دائماً وأبداً

3:43:00 ص
هذه الشقراء الأميركية مارلين مونرو التي جعلت حياتنا صورة، بل جعلت الجمال صورة، كانت وسيلة ناجحة للتخفيف عن قسوة الحياة والحروب والسياسية، كانت عنوانا للحب والإغراء وربما الغباء وهي التي ماتت بطريقة قاسية وصارت اللغز الذي لا ينتهي في عالم يبحث عن الحكاية، ربما من ميزات مارلين الشقراء الشقية، أنها العمود الفقري للثقافة الأميركية بل الثقافة العالم.

الرومي

شارك الموضوع :

إقرأ أيضًا